رئيس مجلس الإدارة : عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير : خالد فؤاد حبيب

بالاسماء.. هؤلاء هم أذكى البشر في العالم

28 مارس 2019
سحر البحر

"إينان" نجح وعمره 7 سنوات في امتحانات المرحلة المتقدمة في الكيمياء  ومعدل الذكاء 263 درجة

"مارلين" تم تسجيلها في موسوعة جينيس بأنها أذكى امرأة في العالم  خلال 3 سنوات متتالية
"شو" التحق بكلية الطب وعمره 12 سنة وتخرج بدرجة امتياز خلال 3 سنوات فقط
"جوديت" أقوى لاعبة شطرنج في التاريخ .. و"جاكوب" طالب دكتوراه في الفيزياء رغم إصابته بمرض التوحد



معدل الذكاء في المتوسط يعادل 100 درجة، والأشخاص الذين يسجلون ما يعادل 140 درجة يعتبرون من العباقرة، فما بالك بمن يحصلون علي درجات أعلى من 140؟! هؤلاء هم خارقو الذكاء الذين سنتوقف مع بعضهم في السطور التالية.
إينان سيليست كاولي وهو من أصول سنغافورية وأيرلندية ويبلغ معدل ذكاءه 263، وقد نجح في عمر 7 سنوات في امتحانات المرحلة المتقدمة في الكيمياء لمن هم في السادسة عشرة من عمرهم، وهذا الطفل النابغة لم يجد صعوبة في تعلم أصعب المعادلات الكيميائية، ويشير والده فالنتين كاولي إلى أن إينان يملك القدرة على أن يكون واحدا من كبار المفكرين في عصرنا، ويضيف "أعطيناه كتاب المرحلة المتقدمة في الكيمياء في إحدى الليالي. ووجدته على الطاولة المجاورة لسريره في الليلة التالية، وكان قد قرأ كل صفحات الكتاب وعددها 460 صفحة، بل كتب بعض الملاحظات والهوامش».
ويقول والده إنه خجول للغاية. وحينما سئل الطفل عما إذا كان يجب عليه الذهاب الى المدرسة هز رأسه في صمت. لذا جاوب والدة بالنيابة عنه «المدرسة العادية لا تشكل أي تحد بالنسبة له. إنه يشعر بالملل هناك».
أما المرأة الأكثر ذكاء في العالم هي مارلين فوس سافانت ولديها معدل ذكاء يصل إلى 228، وهي كاتبة عمود أميركية ومؤلفة ومحاضرة وكاتبة مسرحيات، حصلت على شهرتها بعد تسجيلها في موسوعة جينيس من عام 1986 حتى 1989 بأنها أذكى إنسان في العالم  وهي تكتب عموداً أسبوعياً في مجلة "بارادي" حيث تحل المشكلات المعقدة لقرائها، وتجاوب على أسئلتهم، وقد ولدت عام 1946 في ولاية ميزوري من عائلة تنحدر من ناحية الأب لأصول ألمانية ومن ناحية الأم لأصول ايطالية. وكانت الطفلة مارلين تتمتع بذكاء حاد. وكان ذكاؤها متمردا لا يقبل الترويض. برعت في حل الفوازير وأسئلة الذكاء. مع ذلك لم تكن تحظ بالاهتمام الكافي لكونها فتاة. وعندما أنهت مارلين المرحلة المدرسية التحقت بالجامعة لدراسة الفلسفة. ودرست سنتين. لكن بعد إلحاح أبويها عليها قطعت مارلين دراستها للبحث عن عمل، لمارلين عمود ثابت في المجلة. بعنوان: "اسأل مارلين".
شو يانو يأتي في المرتبة الثالثة وحصل على معدل ذكاء 200 درجة والتحق بكلية الطب وهو في عمر 12 عاما في جامعة شيكاغو وتخرج بدرجة امتياز خلال 3 سنوات فقط .
وتشير والدة شو أنه كان واضحا منذ صغره وأنه طفل موهوب، وتذكر الوالدة إنها كانت ذات يوم تحاول إتقان عزف لحن فالس لشوبان على البيانو فيما كان شو 3 سنوات آنذاك، يلهو مع قطاره الصغير على الأرض، وبعد أن تعبت ذهبت لتنام لأخذ قسط من الراحة، وبعد لحظات هرعت إلى الغرفة مذهولة عندما سمعت شو وهو يعزف تلك المقطوعة بإتقان تام. ومع بلوغه السنة الرابعة من عمره أخذ شو يؤلف مقطوعات الموسيقى، وفي السابعة كان يدرس مناهج السنة الأخيرة من الثانوية على أيدي والديه اللذين لم يعثرا على مدرسة تقبل به لشدة ذكائه. وفي الثامنة من عمره سجل شو 1.500 من أصل 1.600 نقطة ممكنة في امتحان sat وبدأ دراسته الجامعية عندما بلغ سن التاسعة.
منتج البرامج التليفزيونية الشهير ريك روزنر حصل على 198 درجة معدل لذكائه وذلك على الرغم من عمله كراقص متعري وكاتب للنكت في أحد البرامج التليفزيونية في بداية حياته المهنية ويتعادل معه في نفس الرقم  198شابا متوحدا وطبيبا وأكاديميا يوناني يدعى إيفانجلوس كاتسيوليس.
وثاني أذكى امرأة في العالم هي المجرية جوديت بولجار وحصلت على درجة معدل ذكاء 175 درجة وهي لاعبة الشطرنج العبقرية والشهيرة وتمكنت من انتزاع لقب أصغر أستاذ شطرنج دولي من بطل العالم بوبي فيشر، وهو أرفع الألقاب في عالم الشطرنج وذلك عندما كانت في الـ 15 من عمرها. وتعد جوديت أقوى لاعبة شطرنج في التاريخ، حيث حصلت على العديد من البطولات في عالم الشطرنج، وأبرزها فوزها على جاري كاسباروف بطل العالم في اللعبة، وذلك بعد أن صرح بأن النساء ينبغي ألا يشاركن في منافسات الشطرنج.
ولا تزال جوديت المرأة الوحيدة على الإطلاق التي تُصنف ضمن أفضل 10 لاعبي شطرنج في العالم على الرغم من أنها اعتزلت اللعب منذ 4 سنوات، إلا أن نتائج مباريات جوديت خير شاهد على مهارتها، إذ تغلبت على نايجل شورت، حامل لقب الأستاذ الدولي في الشطرنج عدة مرات، وفي كل مرة كان يقول لها: "أنتِ استثناء".
وتؤكد جوديت أن الكثير من منافسيها الذكور كانوا يستخفون بها لأنها امرأة، وتتذكر في المرة الأولى التي فازت فيها على أستاذ دولي في الشطرنج وهو فيسواناثان أناند عندما كانت طفلة لم تتجاوز 10 أعوام كان غاضبا جدا ولم يتحمل البطل ألم الهزيمة. ولكن عندما بلغت 20 عاماً، أثنى عليها اناند وهو بطل العالم وعندما سئل عن رأيه فيها اعترف: "ولا شيء، هي مجرد منافسة كسائر المنافسين، هي واحدة منّا".
ولعل أخر اذكي أذكياء العالم هو جاكوب بارنيت ومعدل الذكاء 170 درجة هو طالب دكتوراه في الفيزياء كان مصابا بمرض التوحد منذ عمر عامين لذلك قام والديه بالإشراف عليه وتعليمه بنفسيهما. حيث كان يرى والداه دائما أن طريقة تعلم الطفل طريقة غير صحيحة وعلى الطفل أن يكتشف ويرجع ذكاء وعبقرية جاكوب إلى مرض التوحد.
ويعتبر جاكوب أصغر المرشحين للحصول على جائزة نوبل في المستقبل ففي الوقت الذي أنهى فيه أبناء جيله مرحلة التعليم الابتدائي فإن جاكوب كان يدرس الدكتوراه في الفيزياء الفلكية في جامعة انديانا ونظرا لمدى ذكائه وعبقريته يتوقع البروفيسور المشرف على أبحاثه بالفوز بجائزة نوبل في حال تمكنه من التوصل إلى حلول للمشكلات التي يعالجها في رسالة الدكتوراه. وقد حصل على الدكتوراه وعمره 16 عاما.
وعلى الرغم من أن جاكوب كان يعاني التوحد وعدم القدرة على التواصل مع المحيطين به إلا أن والديه لاحظا منذ صغره موهبته الكبيرة فيما يتعلق بالأرقام والعمليات الحسابية المعقدة التي يستطيع القيام بها حتى 200 رقم!! كما لاحظ والديه خلال زيارة لهما إلى القبة السماوية في المدينة، اهتمام الطفل بكل ما يتعلق بالكواكب السيارة والأجرام السماوية، وأوضحوا أنه كلما زاد حب الفضول والاستطلاع لدى جاكوب بالفضاء زاد شعوره بالملل من المدرسة التي كان يتعلم بها، وبعد رحلة طويلة من التردد على المراكز والعيادات الطبية المتخصصة، نصحهم أحد المتخصصين بأن يقوموا بإلحاق طفلهما بأحد الأكاديميات التي تدرس العلوم الدقيقة لأن قدراته العلمية تعادل قدرات من هم في مرحلة الماجستير في تخصص العلوم الفلكية والفيزياء. بالفعل عمل الوالدين بالنصيحة وقد قام جاكوب بتوسيع المعادلات الرئيسة لـ"النظرية النسبيية" لأينشتاين وإعادة دراستها من الناحية الفيزيائية والرياضية.


 

الاكثر قراءة