رئيس مجلس الإدارة : عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير : خالد فؤاد حبيب

ما هي فوائد وأضرار تقشير البشرة بحمض الفواكة ؟

7 نوفمبر 2018

أضرار التقشير بحمض الفواكه

التقشير بأحماض الفواكه يعرف التقشير بأنه عملية التخلص من الطبقة السطحية للجلد أو الطبقة الوسطى أو الطبقة العميقة، ويعد استعمال أحماض الفواكه للتقشير من أكثر أنواع التقشير شيوعاً، نظراً لنتائجه المبهرة، وقلة مضاعفاته، بالإضافة إلى سهولة استخدامه، وهو يعتبر من أنواع التقشير السطحي، بغض النظر عن نسبة التركيز المستعملة، كما أنه يعتبر الأنسب للبشرة الحنطية، ولكن الاستعمال الخاطئ لحمض الفواكه عند التقشير يمكن أن يضر البشرة، وسنتحدث في هذا المقال عن أضرار التقشير بحمض الفواكه.

أضرار التقشير بحمض الفواكه

يؤدي الاستعمال الخاطئ للتقشير بحمض الفواكه إلى إصابة البشرة بالاحمرار، وزيادة احتمالية التعرض للالتهابات.

زيادة احتمالية التعرض للحروق الناجمة عن التعرض المباشر لأشعة الشمس، حيث تزيد أحماض الفواكه حساسية الوجه، لهذا يمنع التعرض لأشعة الشمس خلال الخضوع لجلسات التقشير، ويمنع الخروج للشمس دون استخدام كريم واقٍ من الشمس بدرجة حماية لا تقل عن40% spf، أو عمل التقشير خلال فصل الشتاء.

زيادة جفاف البشرة، ولهذا يجب الاعتناء بترطيب البشرة، ووضع الكريمات المناسبة، بالإضافة إلى شرب كميات مناسبة من الماء.

تجنب وضع حمض الفواكه على الأماكن الأكثر حساسية في الوجه، مثل: العين، وحول الفم، وحول فتحات الأنف.

نصائح متعلقة بالتقشير لا يجب تقشير البشرة بأحماض الفواكه إلا مرة سنوياً.

وفقاً لهيئة الأدوية في الولايات المتحدة الأمريكية، فلا يجب أن يزيد تركيز حمض الفواكه لما يفوق 10%.

التقشير الصحيح بحمض الفواكه يجب التقشير بأحماض الفاكهة لدى طبيب مختص في عيادة جلدية، ولا يجب أن تقوم به السيدة بنفسها في المنزل لتفادي احتمالية حرق الوجه.

تنظف البشرة جيداً قبل التقشير، وذلك بوضع كريمات فيها بعض مكوّنات أحماض الفواكه لتهيئة البشرة.

يضع المختص الأحماض المناسبة على البشرة، وتركها لمدة تتراوح ما بين دقيقة إلى دقيقتين.

يوضع كريم مرطب بعد إزالة الأحماض عن الوجه تماماً.

تحتاج أحياناً البشرة إلى أكثر من جلسة لرؤية النتائج، ويجب أن يكون الفصل بين كل جلسة وأخرى لمدة أسبوعين.

فوائد التقشير الصحيح بحمض الفواكه يقضي على حب الشباب، ويزيل الندب.

إزالة خلايا الجلد التالفة من البشرة، ويزيد نعومتها ونضارتها.

يرطب البشرة ويقلل علامات الشيخوخة.

مكوّنات حمض الفواكه حمض الغليكوليك المستخرج من قصب السكر. أحماض البيروفيك واللاكتيك التي تستخرج من سكر الحليب، والذي يدخل في صناعة مستحضرات التجميل التي تعالج مشاكل البشرة الدهنية، وتعالج حب الشباب حمض الساليسليك الذي يزيل خلايا الجلد الميتة، والبقع عن الجلد؛ مثل: النمش والكلف.

الاكثر قراءة