رئيس مجلس الإدارة : عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير : خالد فؤاد حبيب

تأثير إزالة "المرارة" على الجسم

10 اكتوبر 2018
رانيا عبد الله

صرح الدكتور وائل شعلان استشاري الجراحة العامة والسمنة والمناظير، زميل الكلية الملكية للجراحين بأيرلندا وانجلترا أنه ينصح بإستئصال المرارة عندما تسبب أعراضاً مرضية بسبب تكون حصى بداخلها أو عندما يحدث إلتهاب فيها , وتجرى العملية تحت التخدير العام عن طريق المنظار .


وقال الدكتور وائل شعلان أن المرارة تستأصل بالكامل مع الحصى الموجودة بداخلها لأنه إذا تم إزالة الحصى وتركت المرارة ،فإن الحصى سيتكون من جديد ويتم إخراج المرارة من أحد ثقوب المنظار وتخاط الثقوب بطريقة تجميلية.


وأكد الدكتور وائل شعلان أن الإنسان يعيش بعد إستئصال المرارة حياة طبيعية ومن النادر أن يشعر الشخص بفقدانها إلا أن نسبة قليلة جداً من الناس يميلون إلى الإسهال في الإخراج، ولكن ذلك قليل الحدوث, وينصح بالإبتعاد عن تناول الدهون لمدة أربعة أسابيع بعد العملية لحين تكيف قنوات الصفراء والأمعاء.

وأشار الدكتور وائل شعلان أن لإزالة المرارة فوائد إذا تم تشخيص حصى المرارة وكانت تسبب عوارض كالألم، فإن إزالتها يمنع رجوع الألم و يمنع حدوث مضاعفات مثل إلتهاب المرارة أو اليرقان , كما أنه إذا تركت فإن احتمالية مرور الحصى إلى قناة الصفراء تظل قائمة مما قد يؤدي إلى إلتهاب البنكرياس.


وأوضح الدكتور وائل شعلان أن من ضمن ميزات استئصال المرارة بالمنظار أن الألم يكون أقل بكثير من الألم الناتج عن الجرح التقليدي وعودة المريض لنشاطاته وعمله تكون أسرع بكثير بعد إقامته فى المستشفى لمدة يوم واحد .
 

الاكثر قراءة