رئيس مجلس الإدارة : عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير : خالد فؤاد حبيب

هل يجوز للزوجة مقاطعة حماتها بسبب المشاكل ؟

5 سبتمبر 2018
محمد عبد المولى

ورد إلى دار الإفتاء المصرية ، سؤالاً من سائلة تسأل عن مدى حدود العلاقة بينها وبين أم زوجها ؛ وذلك لوجود العديد من المشكلات بينهما ، والناتجة عن سوء معاملتها لها هي وبناتها ؟ وهل يجوز شرعًا عدم زيارتها أو الاتصال بها نهائيًا ؟ مع العلم بأن زوجها يقوم بزيارتها والاتصال بها كل فترة .

وبينت دار الإفتاء ، أن علاقة المرأة بأم زوجها وأخواته هي من باب البر وحسن المعاشرة بينها وبين زوجها في حدود الطاقة ، وبما لا يعود عليها بالضرر في دينها أو دنياها أو يفسد عليها مقصودها ؛ وهو الحفاظ على بيتها ، ولا يجب عليها شيءٌ من ذلك ، بل هو من باب الإحسان والتفضل للوصول إلى الغرض المشار إليه مع النية الطيبة .

وأضافت دار الإفتاء : فإن ترتب على هذه العلاقة متاعب نفسيةٌ أو بدنيةٌ أو دينيةٌ أو ماديةٌ لا تُحتمل ؛ فلتقصر هذه العلاقة في نطاقٍ لا يعكس عليها أضرارًا من هذا القبيل ، ولا إثم عليها في ذلك ، ولتحاول توصيل عجزها عن المزيد إلى زوجها ؛ ليتفهم ذلك ولا يسيء الظن بها ، ولتستعن في ذلك بالله تعالى القائل: ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ ءَامَنُوا اسْتَعِينُوا بِالصَّبْرِ وَالصَّلَاةِ إِنَّ اللهَ مَعَ الصَّابِرِينَ﴾ [البقرة: 153] .

والله سبحانه وتعالى أعلم

الاكثر قراءة