رئيس مجلس الإدارة : عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير : خالد فؤاد حبيب

حكايات النصب والتجارة بالزئبق الأحمر.. الجرام بـ 35 مليون دولار!

23 يوليو 2018
محمد فتحي حرب

الزئبق الأحمر أكذوبة.. هذا ما كشف عنه المتخصصون في الآثار وعلى رأسهم د. زاهي حواس.. وبالرغم من ذلك مازال هناك من يجري وراء وهم هذا الزئبق السحري.. وهناك من يستغل هذا الشغف من أجل النصب والمتاجرة بهذا الوهم..

لدرجة عرض جرام من الزئبق للبيع بـ 35 مليون دولار.. وتنتشر إعلانات بيع هذا الوهم على المنتديات ومواقع التواصل الاجتماعي واليوتيوب..

فقد أكد عالم الآثار زاهي حواس وزير الآثار الأسبق، أن الزئبق الأحمر أكذوبة وما يتردد بشأنه غير صحيح، مشيرًا إلى أنه ليس له علاقة بالواقع إطلاقا، وأوضح أن هذه الظاهرة سيطرت على فكر الناس فترة طويلة، متخيلين أنه عندما تفتح حلق المومياء ستجد مادة إذا تم استعمالها ستسخر الجن ومن ثم تصبح ثريًا، مؤكدًا أن هناك مثقفين مقتنعين تمامًا بهذا الرأي.


وهناك من يعتقد أن الزئبق الأحمر مادة روحانية تمد متناولها بالصحة الدائمة، وتعالج العجز الجنسي، ويتواجد في المومياوات الملكية، ويعتقد البعض أيضا أن لهذا الزئبق كرامات في استخراج الآثار، ويستخدم في عملية استدعاء الجن المؤمن، كما يستخدمه المشايخ العلويون أو الروحانيون لمساعدتهم في استخراج الآثار أو تنزيل الدولارات بعد إطعامه للجن المؤمن.

وتنتشر إعلانات بيع الزئبق الأحمر، فهناك فيديو على اليوتيوب يستعرض أحد الأشخاص أمبول زئبق مؤكدا أنه أصلي ومن تابوت ملكي، وهناك فيديو آخر يعرض قطعة من الزئبق في دمياط، شخص آخر يعرض زئبق فرعوني بمقابل 35 مليون دولار للجرام الواحد.


وهناك صفحة على الفيس بوك مخصصة لبيع الزئبق الأحمر، وتوجد عليها العديد من الإعلانات، وينضم إليها الكثير من راغبي البيع والشراء، ولإضفاء الجدية هناك طريقة مشهورة للتأكد من هذا الزئبق، وهي وضع الزئبق في طبق ثم وضعه على قماش أبيض وسكبه في كوب شفاف مخترقا هذا القماش بدون قطع، وعصر ليمونة عليه، وهذه الطريقة يطلبها كل من يريد الشراء للتأكد من حقيقة الزئبق.




الاكثر قراءة