رئيس مجلس الإدارة : عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير : خالد فؤاد حبيب

"علي كل لون يا باتيستا" تجارب نسائية واقعية بتوقيع تسنيم عادل

6 يوليو 2018
سارة علي عبد الرحمن

تستعد الكاتبة الشابة تسنيم عادل لإطلاق باكورة أعمالها الأدبية "علي كل لون يا باتيستا" جمعت فيه مواقف عايشتها وحكايات وقصص واقعية لسيدات وفتيات مررن بظروف حياتية صعبة.


توضح الكاتبة أن فكرة الكتاب جاءت رؤية شاملة جمعت فيها تدويناتها ومقالاتها علي موقع مصريات وكذلك كتاباتها علي المدونة الخاصة بها وبوستات قامت بنشرها عبر صفحتها الشخصية علي موقع فيس بوك وتفاعل معها متابعيها دونت فيها مواقف شخصية مرت بها أو مر بها آخرون وأثرت فيها ، وكل هذه الكتابات قامت بمعالجتها وتعديلها لتصلح إدراجها في عمل أدبي

وتدور هذه الكتابات حول فكرة أن مع كل ظروف صعبة نمر بها لا بد أن نتصالح مع أنفسنا ونخلق بداية جديدة ونعلي مهارت التكيف والمرونة لدينا حتي نخف من حدة الصدمات والإكتئاب التي نتعرض لها بسبب الظروف القاسية التي نمر بها.


وعن تفاصيل المحتوي تقول تسنيم أنها تركز دائما في كتاباتها علي دعم نفسي غير متخصص للمرأة وهذا من خلال تعليقها علي بعض المشكلات التي عرضتها علي لسان أصحابها وتحمل قدر كبير من قهر المجتمع للمرأة وظلم المرأة لنفسها مما يضعها أغلب الوقت في حرب نفسيه تكون هي الضحية الأولي والأخيرة لها.


تشير تسنيم أنها إختارت هذا الإسم للكتاب لأنها تري أن مجتمعنا يحمل قدر كبير من التناقضات بل الشخص نفسه نري في تصرفاته الشيء ونقيضه .
وتري الكاتبة أن الكتاب يستهدف كل فرد في المجتمع فهو دعم للمرأة ورسالة للرجل بأن القهر الذي يمارسه ضد المرأه سيحصد هو نتائجه السلبية ورسالة للمجتمع بأن التوازن في العلاقات الإنسانية بين أفراده سينعكس بالإيجاب علي حياة الأفراد والأجيال القادمة.


تؤكد تسنيم أنها تنتهج إسلوب الحكي والفضفضة لأنه يحقق سلامة نفسية كبيرة وقررت إتباع هذا الإسلوب بعد قرارها بدء رحلة وعي مع نفسها لأن رفع الوعي هو السبيل الوحيد لإجتياز أي أزمة نفسية مر أو سيمر بها أي إنسان ، وتنصح كل من سيبدأ رحلة الوعي بأن يكون علي إستعداد لكل شيء في سبيل سلامته النفسية

لأن من المحتمل أنه سوف يخسر علاقات قد تكون من دائرة المقربين له ويكسب علاقات أخري سوف تحقق له الدعم النفسي في المرحلة الجديدة في حياته وتكمل رحلة الوعي هذه ستبدأ بالإعتراف بالمشكلة وتصديقها وعدم إنكارالحقيقة.


حرصت الكاتبة علي تنويع الكتابة بين اللغة العربية الفصحي والعاميةليصل محتواه بسهوله للقارئ ، وصدر الكتاب عن دار "كتبنا" للنشر الإلكتروني التي تتيح خدمة التحميل الإلكتروني وكذلك خدمة الطبع حسب الطلب


 

الاكثر قراءة