رئيس مجلس الإدارة : عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير : خالد فؤاد حبيب

بالصور ...إمام مسجد ينقذ قطعة أثرية ترجع للعصر الإسلامي تستخدم كغطاء "بلاعة "

28 يونيو 2018
أمل رشوان

لم يكن يتوقع الشيخ هشام خطاب إمام مسجد احمد بن طولون ان يعثر على قطعة اثرية مهمه فى طريق عودة من المسجد كانت مستخدمة كغطاء لاحدى البلوعات .


ويقول الشيخ هشام خطاب امام مسجد احمد بن طولون انه اثناء عودتى من المسجد من حوالى 4 سنوات وتحديد فى حارة صغيرة مقابلة للمسجد تسمى حارة " البزابيز " لفت نظرى وجود قطعة اثرية عبارة عن تاج عمود اسلامى تستعمل كغطاء لاحدى البلاعات فى الشارع وكانت هذه القطعة عرضها حوالى 60 فى 60 سنتيمر وارتفعها حوالى 80 سم وبها زخارف نباتية وخذت هذه القطعة ودخلتها المسجد

وقد عرضتها على مفتشة الاثار الموجودة  بالمسجد ولكنها لم تهتم وخطبت وزارة الاثار بشكل رسمى ولكن لا حياة لمن تنادى .


ويضيف الشيخ هشام خطاب امام مسجد احمد بن طولون ان الوزارة لم تهتم غير من سنة تقريبا وتم ارسال لجنة خاصة بالاثارالاسلامية ولجنة خاصة بالاثار الفرعونية حتى يتم تحديد هوية القطعة الاثرية وانها تنتمى لاى فترة تاريخية وعندما جاءت اللجنة تم التاكيد انها تنتمى للاثارالاسلامية وتم الطلب منى ان امضى بالتعهد على القطعة وان احتفظ بها فى المسجد وطلبوا ان احتفظ بها بشكل رسمى  ولكنى رفضت

وطلبت من اللجنة ان تستلم القطعة وتاخذها وتم الوعد بالعودة مره اخرى لكى ياخذوا القطعة الاثرية وحتى الان ومن حوالى سنة لم تحضر لجنة من الاثار لكى تستلم القطعة ولا حياة لمن تنادى .
والتساؤل الذى تطرحة مجلة الشباب لماذا لم يتم تكريم هذا المواطن لانه انقذ الاثر اضافة انه حافظ عليه وحتى يكون الشيخ هشام  قدوة ومثال يحتذى به.


ولماذ لم ترسل وزارة الاثار لجنة رسمية لكى تستلم الاثر حتى الان بشكل رسمى ويتم دراستة وحفظة ووضع بالمكان الصحيح ؟ اسئلة كثيرة وننتظر رد وزارة الاثار على هذه الازمة.



 

الاكثر قراءة