رئيس مجلس الإدارة : عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير : خالد فؤاد حبيب

بالصور .. ومن الـ"Selfie" ما قتل!

13 ابريل 2018
سحر البحر


هوس التقاط الصور الخطيرة يتسبب فى موت عشرات الشباب حول العالم
المغامر الصينى  " وو" سقط من الدور الـ62 حينما كان يسجل فيديو من أعلى برج شاهق... وشابة رومانية فقدت حياتها بسبب صورة مع قطار سريع
شابة روسية كانت تريد التقاط صورة من فوق جسر ولكنها فقدت توازنها وصعقها كابل كهربائى بقوة 1500 فولت
الإيطالية "إيزابيلا " سقطت من فوق قمة جبل خلال محاولتها التقاط صورة "سيلفى" .. شاب أطلق النار على رأسه بالخطأ
شابة اصطدمت سيارتها بشاحنة بعد ثوانٍ من نشرها لصورة "سيلفي" لها على فيسبوك عبرت فيها عن سعادتها لأنها تستمع لأغنية Happy
الهند سجلت أكبر عدد للوفيات فى العالم بسبب صور "السيلفى" ففرضت حظرا على التقاطها فى 16 منطقة خطيرة



ارتفع في الآونة الأخيرة عدد الوفيات خاصة بين الشباب في العالم أثناء التقاطهم صورا على طريقة السيلفي؛ لأنهم  يسعون لالتقاط أكثر الصور إثارة وغرابة وخطورة، وتحولت ظاهرة صور "السيلفي" من مجرد التقاط صور جميلة  إلى مأساة قد تصل إلى حد الموت، حيث يعرض بعض الشباب أنفسهم للخطر في سبيل التقاط صورة مثيرة ومبتكرة لم يسبقهم إليها أحد لتستحوذ على أكبر عدد من تعليقات وإعجابات ومشاهدات أصدقائهم على مواقع التواصل الاجتماعي، والأمر المحزن أن تصبح هذه الصور مصدراً للخطر الشديد عليهم، وفي بعض الأحيان تكون سبب وفاتهم.


والمؤسف أن بعضهم يصور  نفسه من على حافة أعلى مبنى في مدينته أو مع الحيوانات المفترسة أو بجانب إعصار مدمر أو أثناء القفز بالمظلة من طائرة أو أثناء القيادة، ومنهم مغامر صيني  اسمه " وو" عمره 26 سنة اعتاد التقاط صور سيلفي وتسجيل فيديوهات في أوضاع خطرة من أعلى الأبراج الشاهقة وسقط، بينما كان يسجل فيديو لمغامرة متهورة جديدة فوق مركز هوايوان الدولي المؤلف من 62 طابقا في تشانجشا عاصمة مقاطعة هونان بوسط الصين مما أدى إلى وفاته، وكان يمسك بأحد جوانب ناطحة السحاب قبل أن يفقد قبضته وتوازنه ويسقط جثة هامدة.


وقد لقي عدد من الشباب مصرعهم بسبب جنونهم في التقاط صور سيلفي مع القطارات بشكل خاص، ومن بينها مصرع المراهقة الرومانية آن يورسو البالغة من العمر 18 عاما والمعروف عنها بين أصدقائها هوسها وإدمانها التقاط صور سيلفي لنفسها. ولذا أرادت أن تلتقط صورة سيلفي مبتكرة، فقامت بالتسلل إلى منطقة محظورة ومغلقة في محطة قطارات وأرادت التقاط صورة سيلفي مميزة بجانب أحد القطارات، ولم تدرك وهى فى قمة التركيز في كاميرا محمولها لالتقاط أفضل صورة  أن هناك سلك كهربائي مكشوف بقوة  27 ألف فولت لمس أحد قدميها. وقالت صديقتها التي كانت على مقربة منها إنها طارت في الهواء وهي تحترق مثل الشعلة ونقلت إلى المستشفى ولكنها فارقت الحياة متأثرة بحروق طالت جميع جسدها.
 
ولعل هذه الحادثة ليست الأولى، فقد أدى هوس التقاط السيلفي بجانب القطارات إلى موت مراهقة روسية أخرى تبلغ من العمر 17 عاما.  حيث ذهبت ليلا إلى جسر يمر فوق سكة حديدية فى مدينة "سان بطرسبرج" بهدف التقاط صورة "سيلفى" مثيرة أثناء مرور القطار لكى يظهر فى خلفية الصورة ولكنها فقدت توازنها من أعلى الجسر واضطرت للإمساك بكابل كهربائى أثناء سقوطها في محاولة منها للنجاة  فصعقها الكابل بقوة 1500 فولت.  


وهناك مراهقة إيطالية اسمها "إيزابيلا فركشيولا"، بالغة من العمر 16 عاما ماتت أثناء محاولتها التقاط صورة "سيلفى" لنفسها على حافة أعلى قمة جبل بجنوب إيطاليا انزلقت قدميها وسقطت إيزابيلا من مسافة 18 مترا فوق الصخور مما أدى إلى إصابتها بجروح وكسور في عظامها وحوضها ورأسها  وفارقت الحياة بعد أن خضعت لعملية جراحية.
وهناك شاب أراد أن يلتقط سيلفي لنفسه  وهو يمسك بسلاح ووجهه الى رأسه من أجل نشر الصورة على الفيسبوك إلا أنه قام بطريق الخطأ بإطلاق النار على رأسه ولقى مصرعه، وفي حادثة أخرى مشابهة أرادت فتاة روسية -21 عاما- التقاط صورة "سيلفي" مع مسدس لكنها ضغطت على زناد المسدس بالخطأ فأصابت نفسها.


كما توفيت سيدة بريطانية  اسمها كورتنى ستانفورد تبلغ من العمر 32 عاما في حادث سير بعد hن اصطدمت بشاحنة، وذلك بعد ثوانٍ من تحديث صورة سيلفي لها على فيسبوك عبرت فيها عن إعجابها الشديد وسعادتها لأنها تستمع لأغنية Happy  الشهيرة وهي تقود سيارتها. وآخر كلماتها لأصدقائها كانت "The happy song makes me HAPPY "أى أن أغنية Happy تجعلنى سعيدة" ويبدو أنها قامت بتصوير نفسها اثناء القيادة.


هناك أيضا من نجا من الموت أثناء تصوير "سيلفي" بأعجوبة  فقد عرض رجل حياته للخطر من أجل صورة  "سيلفى" من أمام ثور هائج يصل وزنه نصف طن يجرى خلفه فى العاصمة الإسبانية مدريد والرجل يواجه  غرامة تصل إلى 4100 دولار لانتهاكه قانون مدينة بامبلونا الإسبانية التى تسعى سلطاتها لجعل مهرجان سباق الثيران احتفالا آمنا، مع أنه خرج سالما أثناء التقاطه صورا له وهو يجرى أمام ثور هائج فى فعاليات اليوم الخامس من المهرجان.


وفي حادثة أخرى عندما قامت مراهقة تبلغ من العمر 13 عاما بالتقاط سيلفي لها على ضفاف النهر إلا أنها فقدت توازنها  وانزلقت قدماها وسقطت فى النهر وغرقت.
وسجلت الهند أكبر عدد للوفيات في العالم بسبب صور السيلفي، ولذا فرضت السلطات الهندية حظرا على التقاط صور السيلفي في 16 منطقة وصفت بالخطيرة ومنع فيها التقاط صور السيلفي فيها حرصا منها على حياة المواطنين خاصة على السواحل وتحديدا في المناطق التي لا توجد بها حواجز وشددت السلطات الهندية أن من سيخالف القواعد سيدفع غرامة مالية قدرها 1200 روبية. ويقول المتحدث الرسمي باسم الشرطة الهندية دانانجاي كولكارني: "أرسلنا العديد  من رجال الشرطة إلى هذه المناطق للحفاظ على حياة الناس، ولكننا نطالب مجلس المدينة في كل منطقة بوضع لافتات تحذيرية".


توفي  مراهق هندي بمدينة تشيناي الهندية وهو  يلتقط صورة سيلفي أمام قطار وهو يتحرك بسرعة، فيما لقي مراهقان آخران  مصرعهما غرقا أثناء التقاط صورة سيلفي، وذلك عندما انزلقت قدم أحدهما من أعلى صخرة مرتفعة بجانب المحيط،  بينما غرق الآخر وهو يحاول إنقاذ صديقه من الغرق.
وفي حادث آخر أنقذ القدر سائحة استرالية من الموت حيث سقطت في بئر بينما كانت تلتقط صورة سيلفي في مدينة جوناجاده غرب الهند، ولكن سمع المارة صراخها تطلب النجدة من أسفل البئر وساعدوها على الخروج.







#

#

 

الاكثر قراءة