حكاية رجل أعمال سعودي تبرع بثلث ثروته لفقراء في مصر.. ويهاجمه سعوديون

30 مارس 2017

كتب: محمد فتحي
تبرع رجل الأعمال السعودي صبحي بترجي بثلث ثروته لبناء 4 مستشفيات في مصر، بحسب ما كشفه رئيس مجلس قناة المحور الدكتور حسن راتب، خلال كلمته التي ألقاها في احتفالية قناة المحور بمرور 15 عاما على إنشائها.. ولكن بسبب هذا التبرع تلقى بترجي العديد من الانتقادات والهجوم من بعض السعوديين الذين رأوا أنه من الأفضل أن يتبرع للفقراء في السعودية..

وأكد راتب أنه سيتم بناء أحد المستشفيات في مدينة الإسماعيلية وتم توفير المكان التي ستبنى عليه بالفعل، وتبدأ الخطوات التنفيذية خلال الأيام المقبلة، وأضاف راتب أن باقي المستشفيات ستبنى بالتتابع خلال الأشهر المقبلة، وذلك كدفعة أولى في المشروع.

وقد ثار الجدال على تويتر بين مؤيد ومعارض عبر هاشتاج" # بترجي يتبرع لفقراء مصر"، فقد قال أحد المنتقدين" وعندنا في السعودية يحجز مريض أو جثة متوفي لعدم تسديدهم قيمة علاجهم وتجد من يدافع عنه ويختلق له الأعذار"، وقال آخر" رايح مصر يعمل عمل خيري.. طيب فيه فقراء مرضى بالسعودية ليه ماتعالجهم ببلاش بمستشفياتك إذا فعلا تدور الخير"، وذكر آخر" متبرع بثلث ثروته لمصر بينما كان يحاول ابتكار طحالب في كبسولات لفقراء السعودية حسبي الله على اللي ضيق على عيال البلد"، وقال آخر" صبحي بترجي يتبرع بثلث ثروته لمصر .. سبحانك ربي ..

أليس البلد التي جنيت منها الملايين أولى"، كما قال آخر" البلد ذي تستنزف بشكل مهول يا خوفي يجي اليوم اللي عيالنا مايلاقوا شي التجار والشيوخ بيعيشوا في الخارج واحنا ناكل هوا"
يأتي ذلك في الوقت الذي أعلن فيه بترجي عن اعتزامه إنشاء 4 مستشفيات متخصصة سعة 50 سريرا في 4 مناطق مختلفة بالسعودية للأسر الفقيرة ذات الدخل المحدود، وأوضح بترجي أن بناء المستشفيات سيكون خلال الأعوام المقبلة،

مبينا أنه جار الآن وضع التصاميم الهندسية لها وستكون مجهزة بأحدث التجهيزات الطبية الحديثة، وقال بترجي "هذا من واجبنا الوطني تجاه أبناء مملكتنا الحبيبة ومساهمة منا لمساعدة الفقراء غير القادرين على تحمل المصاريف العلاجية"، وأضاف "هذا واجب المواطنة والانتماء لهذا الوطن الذي ينعم تحت ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين حفظهما الله وللشعب السعودي الوفي".
 
ورجل الأعمال صبحي بترجي هو رجل أعمال شهير يشغل منصب الرئيس والمدير التنفيذي لمجموعة مستشفيات السعودي الألماني ، حصل على لقب رائد أعمال عام 2008 على مستوى الشرق الأوسط نظير إسهاماته في بناء مستشفيات السعودي الألماني والنجاح الكبير الذي وصلت له، كما أنه يحمل لواء أسرة بترجي بعد والده عبد الجليل بترجي، كما حصل على جائزة الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للإدارة العربية المتميزة عن إنجازاته في مجال الرعاية الصحية في البلاد ، وقد سبق وأن تم منعه من السفر لاتهامه بالانضمام إلى تنظيم القاعدة وطالبان الإرهابي ، حيث كان ضمن لائحة الإرهاب التي أصدرها مجلس الأمن في الأمم المتحدة بعد أحداث الحادي عشر من سبتمبر ، وقضى ثمانية أعوام كاملة ممنوع من السفر ، إلى أن صدر قرار تبرئته من قائمة الإرهاب من قبل الأمم المتحدة وتم رفع الحظر عنه في عام

2013
وقد أثار الجدل من قبل حيث ظهر في مقطع فيديو، ينتقد المواطنين الذين اعترضوا على الإجراءات التي تم تنفيذها لتقليص الدعم الحكومي، حيث قال في المقطع بأن جميع المعترضين على هذه القرارات يرغبون في أن تواكب المملكة التطور بينما يعترضون على أي خطوة فعلية تصبو إلى التطور، وقد استغرب من المواطنين الذين يقبلون بشرب كوب من القهوة بسعر 25 ريال بينما يعترضون بشدة على زيادة أسعار البنزين التي لا تتعدى الهللات ، وأنهى حديثه في المقطع بقوله ” بندلع لنا 50 سنة ، يكفي الحكومة 40 أو 50 سنة وهي بدلعنا ، بكفي دلع يا جماعة الخير ، ارحمونا ! ”


واستفز مقطع الفيديو نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي ، وأثار غضبهم بشدة ، حيث تم تداوله بكثرة بين النشطاء ، وانهالت التغريدات المنتقدة والرافضة لأسلوب المهندس صبحي بترجي ، وخاصة أنه حصل على مزايا عديدة من قبل الدولة بحسب ما علق المغردين على المقطع .

وبعد الانتقادات اللاذعة التي وجهها بترجي للمواطنين ، بدأ نشطاء مواقع التواصل بنشر مقاطع فيديو تظهر مدى حياة الترف التي يعيشها بترجي ، وبالأخص قصة الرصيف الذي بناه أمام قصره وهذا ما يعتبر تعدي على الطريق المتفرع للطرق الرئيسية العامة ، حيث ناشد المغردون أمير مكة بإرسال لجنة خاصة لمعاينة التعديات ، وإزالتها

.ازالة التعديات امام قصر صبحي بترجي ازالة التعديات امام قصر بترجي تشعل مواقع التواصل، وقد أمر أمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل المختصين من أمانة جدة بفتح طريق الخدمة الواقع في شارع صاري بجدة ، وإزالة كافة التعديات الواقعة عليه

الاكثر قراءة