رئيس مجلس الإدارة : عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير : خالد فؤاد حبيب

فاروق جويدة: الحب موقف ولا معنى للكلام الحلو فيه دون فعل

14 فبراير 2017

حوار : رانيا نور


الحب هو هبة الله لنا على الأرض ، الحب هو قطرة الندى التى تنعش زهرة حياتنا ، الحب هو الشرارة التى تشعل الدفء فى الأيام ، الحب هو الذى يجعل المحب ينام وتحت وسادته زهرة وفى قلبة قصيدة غزل  والى جواره صوت فيروز، لذا كان الكلام فيه أمر لابد منه وعندما يكون الكلام عن الحب فطبيعى أن نذهب للشاعر الكبير فاروق جويدة ولكننا لم نذهب إليه فارغى الأيدى وإنما كان معنا 14 عبارة حب تلخص رأى 14 فيلسوف ليعلق عليها .
 

دعنا نبدأ من مقولة للكاتب الكبير أحمد بهجت قال فيها" أن الحب هو الحل الوحيد أمام الإنسان ليخرج من سجن ذاته" .. ترى أن الحب قادر على أن يخلص الإنسان من أنانيته ؟
بالطبع وإذا لم يستطيع الحب أن يفعل فينا ذلك فهو ليس حبا إذن لأن الحب معناه أن يتحرر الإنسان من حبه لنفسه بحبه للأخر والأخر الذى أقصده هنا ليس بالضرورة أن يكون شخص بعينه وإنما حبه للبشر والخير ومخلوقات الله كلها أما الحب بمعناه الرومانسى فهو الذى يجعل من شخصين روح واحدة وهناك إسطورة شهيرة تزعم بأن المحبين كانا فى وقت سابق كينونة واحدة وعندما خرجت فى شطرين منفصلين كان من الطبيعى أن يفتش كل نصف عن الأخر الى أن يقعان فى بعض فتشتعل شرارة الحب وهذا هو الحب الذى يخرجنا من سجن ذاتنا ليدفعنا الى التفكير فى سعادة الأخر التى قد تجعلنا سعداء أكثر من الأخر نفسه.

يقول الإمام على بن أبى طالب " عين المحب لاترى عيب المحبوب " فهل حقيقى أن الحب أعمى ؟
أحيانا  وما أخطر سقطة الحب الأعمى لذا تجدى زيجات بنيت على حب كبير ولكنها لم تستمر لأن الحب شىء والتفاهم شيئا أخر والزواج تحديدا يحتاج الى التفاهم أكثر من الحب فالتفاهم يمكن أن يأتى بالحب لكن الحب ليس بالضرورة أن يأتى بالتفاهم فعندما تكون هناك تناقضات بين الطرفين حتى لو كانت بسيطة فإنها مع الوقت ستزيد من الفجوة بينهما وغالبا تلك التناقضات لا نراها مع إشتعال المشاعر ولكن بمجرد أن ينطفىء وهج البدايات ويصطدم الطرفين بأرض الواقع يفاجأ كلا منهما بأنه يعيش مع إنسان أخر مختلف عن الذى كان يحبه والحقيقة أنه لم يتغير ولكن هدوء العاطفة سمح للقلب بأن يرى ما كان القلب يداريه .

يقول مارك توين" لا تتزوج إلا عن حب ولكن تأكد أن من تحب هو جدير بحبك " .. فمتى يستطيع الإنسان أن يجزم بصدق مشاعر الأخر وحبه ؟
الحب شىء نسبى يتغير من وقت لأخر عند الإنسان لذا فهو من الأشياء التى من المستحيل لأى شخص أن يجزم بثقته فيها ولكننا نلمسه بموقف الحبيب معنا حيث أنه لامعنى للكلام الحلو دون موقف فأنا لاأستطيع أن أقول أن فلان يحبنى إذا لم أجده معى وجانبى فى كل ما أتعرض له فى حياتى فالحب سند وبالتالى إذا لم أجد الحبيب هو سندى فبالتأكيد أن ما بيننا ليس حبا وإنما أى شىء أخر .

 

" الحب يولد من لاشىء ويموت بأى شىء " إحسان عبد القدوس .. متى يموت الحب ؟
بالغدر والكذب والخيانة يموت الحب للأبد

" الحياة دون حب مستحيلة فقد يخيل إاليك إنك تعيش بلا عواطف ولكنك تحب دون أن تدرى " مصطفى محمود .. كيف يمكننا نحب دون أن ندرى ؟
إذا نظرنا للمعنى المطلق الحب ستجدى فيه خير تطبيق لهذا الكلام فأنت تجرين معى هذا الحوار بافع حبك لعملك وأنا أجيبك بدافع حبى للناس فنحن جميعا نعيش حالة حب حتى لو لم نشعر بها ولكننا لابد أن نؤكد على أن هذا الكلام ينطبق على الأشخاص الأصحاء نفسيا الذين يبحثون عن الخير فى أنفسهم وفى الأخرين أما الأشخاص الذى تنطوى نفسهم على الغل والحقد والغيرة فمستحيل أن يدركوا هذا المعنى لأنهم لايرون فى الحب سوى أنفسهم وهم فى الغالب لايذقون طعم الحب من أساسه طوال حياتهم .

" إن الذين يؤمنون بالحب يؤمنون بالحياة ويؤمنون بأنفسهم " طه حسين .. فهل يستطيع الحب أن يدعم ثقة الإنسان بنفسه وبمن حوله ؟
وما غير الحب يمكن أن يفعل ذلك فالإنسان عندما يفتح روحه وقلبه للحب بمعناه الأعمق والأشمل سيحب كل شىء من حوله حتى لو كان قطة فى الشارع ومن ثم سيسعى لأن يطعهما أو يشعرها بالأمان فالحب يعنى وجود أخر وهذا فى حد ذاته ينفى الإحساس بالعزلة والوحدة ويمنح شعورا بالأمان والونس وكل هذا يعطينا أمل و ثقة ورغبة فى الإستمرار .

" ما الحب فى الدنيا إلا حظوظ وقد يأتيك عفوا بعدما ظننت أنه أبعد الأشياء عنك"المنفلوطى .. الى اى حد يمكن أن يتحكم الحظ فى الحب ؟
الى حد كبير فالحب بالفعل يرتبط بالحظ ولكنه يرتبط بالقدر أكثر كما أنه الشىء الوحيد القادر على إسعادنا ويجعلنا نشعر أننا مازلنا على قيد الحياة يعنى مثلا لو سألتى أى إنسان لديه من المال والجاه والمناصب ما لايذكر عن إحساسه بالسعادة ستجديه دائما يقول لك أن هناك شيئا ينقصه وهو نفسه لايدركه وهذا الشىء هو هذا  الساحر المدعو بالحب لذا فمن يجده هو شخص محظوظ بجد ويكون محظوظ أكثر لو عرف كيف يحافظ عليه  لأنه به وحده يستطيع أن يستغنى عن كل مال وجاه الدنيا .

 

" إذا أردت أن تدمر الحب ففكر فى الزواج " جان جاك روسو .. هل الزواج يقتلالحب ؟
ليس شرطا فالزواج أحيانا يزيد الحب ويقويه ولكن إذا تحول لرغبة فى الإمتلاك بشكل مطلق قد يقتله بمعنى أنه إذا كانت هناك حدود معقولة لتلك الرغبة فهو شىء مشروع حتى يشعر الطرفان بالأمان معا ولكن بمجرد أن تتحول تلك الرغبة الى شكل مرضى سيشعر كل طرف أنه فى سجن وأن الأخر هو سجانه وسيحاول بكل قوته أن يهرب من هذا السجن أيا إن كان علاقة حب أو زواج أو أى علاقة إنسانية على الإطلاق .

" الإنسان لايدوم ولا الحب أيضا " أنيس منصور .. هل الزمن يقتل الحب ؟
الزمن عامل مؤثر بالفعل  قد يؤثر بالإيجاب  إذا إستطاع الطرفان إحتواء بعض وتحمل الأخر فى كل حالاته بغصبه وحزنه وألمه وسعادته وقد يؤثر بالسلب إذا فقد كل طرف شغفه بالأخر ولكننا يجب أن ندرك أنه من الطبيعى أن يختلف الحب مع الزمن خاصة فى ظل الظروف الصعبة التى نعيشها الأن ومسئوليات الحياة والأولاد وهو هنا يتحول الى عشرة لأن الحب بطبعة لايحب الشريك ولكن بعد الزواج يظهر له عشرين شريك وبالمناسبة العشرة فى حد ذاتها هى نوع أخر من الحب قد يكون أكثر عمقا مما كان عليه الأمر قبل الزواج ولكننا لاندرك ذلك  .
"أكثر ما قيل عن الحب كلام فارغ " برنارد شو .. هل توافقه ؟
لا أتفق مع تلك الجملة وأظن أن برنارد شو عندما قالها كان يقصد الحب بمعناه العام لأن الحب تحديدا من المعانى التى يصعب تعريفها ووضعها فى إطار محدد لذا فلا توجد قصة حب فى الدنيا تشبه الأخرى فالحب هو الشىء الوحيد الذى لايوجد له قانون ولا قاعدة ومن ثم فصعب أن نضع له كلام أو شروط تضبطه أو تصفه ومن هنا جاءت تلك المقوله .

 

"فى حرب الحب الفرار إنتصار " فيكتور هوجو .. متى يصبح الفرار من الحب ضرورة ؟
عندما يكون غير متكافىء والإستمرار فيه سيدمر أطراف كثيرة فلابد من الفرار منه بكل ما نملك من قوة  لأن هذا الفرار هو إنتصار لقيم أكبر وأهم وهذا فى حد ذاته حبا أيضا .

 

" إذا تملك الإنسان الحب تملكه الضعف " لابروبير .. هل ترى الحب ضعف ؟
نعم حتى التاريخ يؤكد ذلك فأقوى قادة العالم كانوا ضعفاء أمام الحب والإنسان لو كان قويا أمام العالم كله لضعف أمام الحب وخطورة الأمر هنا تأتى إذا أستغل المحب صعف حبيبه هذا لأن من يفعل ذلك لايحب وإنما الأمر بالنسبة له ليس أكثر من نزوة عابرة .


" الحب هو النعمة التى تتوج بها الإنسانية " شكسبير .. آلا ترى أن ما يحدث فى الدنيا الأن يؤكد أننا فقدنا تلك النعمة ؟
من الظاهر يبدو الأمر كذلك بالفعل ولكن باطن الأمر يؤكد العكس فلو كانت هناك مائة علامة تشير الى أننا فقدنا تلك النعمة فهناك ألف تؤكد أن الحب صفة متأصلة فى النفس البشرية وإلا كان الله  عز جل أمر بفناء الدنيا .


"فإذا وجدت الحب لا تحرم فؤادك ما يريد .. فالعمر يا ولدى سنين والهوى يوم وحيد "  فاروق جويدة ... هل تفقد السنين والأيام معناها دون الحب ؟
بالتأكيد فأى حياة تلك التى يمكن أن نعيشها دون حب ولكنى هنا أقصد الحب بمعناه الأشمل والأوسع عن هذا المعنى الضيق الذى يتصوره البعض فحب الله هو أكبر وأقوى حب فى حياتنا وهو الذى يعطيها المعنى ويجعل قلوبنا باقية على قيد الحياة وحب الأبناء وحب العمل والقيمة الطيبة وطبعا الحب بمعناه الرومانسى شرط آلا يترتب عليه ضرر أو آذى بالغير لأنه هنا يتحول من حب الى شر وإعصار مدمر لكل من حول حتى المحب نفسه .

الاكثر قراءة