بيروت تطلب من الداخلية المصرية تدريب الشرطة اللبنانية

13 فبراير 2017

كتب- محمد المراكبي:

استقبل اللواء مجدي عبد الغفار وزير الداخلية، مساء اليوم الاثنين، وزير داخلية الجمهورية اللبنانية نهاد المشنوق الذي يزور القاهرة حالياً ضمن الوفد الوزاري المرافق لرئيس الجمهورية اللبنانية.

وقد تم خلال اللقاء استعراض أوجه التعاون بين وزارتي الداخلية في البلدين، وأساليب تدعيمها وبحث آخر المستجدات في القضايا الأمنية ذات الاهتمام المشترك، وقد أعرب الوزير الضيف خلال اللقاء عن تقديره لجهود أجهزة وزارة الداخلية المصرية ودورها في حفظ الاستقرار بالبلاد، كما أكد على اهتمامه بالاستفادة من الخبرات الأمنية المصرية المشهود لها بالكفاءة وبخاصة في مجالات مكافحة الإرهاب والفكر المتطرف، وتطلعه إلى تعزيز قنوات الاتصال وآليات تبادل المعلومات بين الجانبين.

وأشار وزير الداخلية اللبناني إلى ضرورة تبادل الزيارات الثنائية بين المسئولين الأمنيين في البلدين للاستفادة من تبادل وجهات النظر والخبرات الأمنية، مؤكدا رغبته في إيفاد كوادر من الشرطة اللبنانية للقاهرة للالتحاق بالدورات التدريبية المتقدمة التي تعقدها أكاديمية الشرطة المصرية في المجالات الأمنية المختلفة.

ومن جانبه أعرب اللواء مجدى عبد الغفار وزير الداخلية عن ترحيبه بزيارة الوزير اللبناني للقاهرة، مؤكداً حرص وزارة الداخلية الدائم على مد جسور التواصل مع الأجهزة الأمنية العربية الشقيقة وترحيبه بتعزيز آليات تبادل الخبرات والمعلومات معها انطلاقا من إيمان كامل بأهمية دعم رسالة الأمن والاستقرار في الدول العربية ، كما استعرض عبد الغفار  خلال اللقاء مجمل التطورات الأمنية على الصعيد الإقليمي وتأثير الصراعات الدائرة في منطقة الشرق الأوسط على انتشار الإرهاب والإيديولوجيات المتطرفة، مؤكدا أن المعطيات الحالية تستلزم تضافر الجهود الدولية لمحاصرة كافة الظواهر السلبية الناجمة عن انتشار الإرهاب.

وعلى الصعيد المحلى استعرض وزير الداخلية استراتيجية الوزارة الحالية وما لحقها من تطوير في كافة المجالات الأمنية من خلال الاعتماد على التقنيات التكنولوجية الحديثة خاصة في مجال مواجهة الإرهاب، مشيراً إلى أن ما تحقق من إنجازات بهذا الصدد ساهم في ترسيخ معطيات الأمن والاستقرار بربوع الوطن.

الاكثر قراءة