رئيس مجلس الإدارة : عبدالمحسن سلامة
رئيس التحرير : خالد فؤاد حبيب

تحذير.. قبل أن يحدث انفجار في المطار

11 فبراير 2017
شريف بديع النور

كتب:شريف بديع النور


ما فائدة أن تسكن في منزل مصفح من الخرسانة المسلحة يقع على خط إطلاق النار بين جيشين؟؟ المنزل آمن ولكن دخوله والخروج منه يعرضك ويعرض ضيوفك للأذى.. ما الفائدة من تصفيحة إذن؟


بينما في طريقي لمطار القاهرة الدولي كان الطريق شبه متوقف، النقطة الأمنية توقف كل سيارة على حدة مما جعل اجتياز مئات الأمتار يتحول من دقائق قليلة كما المعتاد إلى حوالي خمس وأربعون دقيقة، رغم ضيقي الشديد إلا إنني سعدت بالإجراءات الأمنية والتي ستؤدي إلى حمايتي وحماية الممر الأول لكل من أتى وذهب من القاهرة، بعدما وصلت للجنة اكتشفت أن الضابط المسئول يكتفي فقط بالنظر للرخص، وكأن مشكلته أن الرخص سليمة أو منتهية، حتى لو كانت العربية مسروقة فلن يعرف، أضعنا وقتنا بلا جدوى.


الغريب، أني إذا ما أردت دخول أحد الفنادق، أو أحد المراكز التجارية يطلب مني الأمن التوقف وايقاف محرك السيارة وفتح الشنطة، ثم يقوم "كلب" بوليسي مدرب بفحص السيارة للتأكد من عدم وجود أي مواد متفجرة بداخلها، تخيلوا يحدث هذا في مركز تجاري ولا يحدث في مركز عالمي..


الأخطر، أنني وعند عودتي ركبت مترو المطار لأنتقل من محطة 3 إلى محطة 1، انشغلت في التليفون وغادرت المترو وقد نسيت الحقيبة ولم انتبه إلا فيما بعد لأعود باحثا عنها فأجدها مع أمين شرطة سلموا له الحقيبة، فتركها ترقد في سلام بجانبه، الحقيبة التي دخلت محيط المطار بدون تفتيش، وركبت مترو المطار والذي توجد محطة منه بداخل كل مطار بدون تفتيش، التفتيش يتم فقط إذا أردت دخول صالة المطار، غير ذلك أنت بدون أي ضبط..


يعني تخيلوا، حقيبة متوسطة يمكن أن تحمل مادة متفجرة قادرة على نسف مبنى بأكمله، تدخل المطار وتترك في السيارة، أو يفجرها انتحاري على باب المطار قبل البوابة، أو يركب بها المترو ويتركها في أي مكان، تخيلوا كيف تكون الخسائر؟


طريق العروبة – صلاح سالم – يتفرع منه المداخل الخاصة بالمحطات الأربعة للمطار، لماذا لا يتم استبدال اللجنة الثابتة في مكانها منذ قدم المطار نفسه بلجان أخرى عند مدخل كل محطة من محطات المطار يتم الكشف فيها على السيارات باستخدام كلاب مدربة على كشف المفرقعات، بذلك نتفادى الزحام الكبير حيث سيتم تقسيم السيارات، أيضا نضع فرصة للأمن حتى يكشف على السيارات بشكل أفضل ونتفادى وقوع حادث لا قدر الله سينسف كثير من الجهود المبذوله لتأمين المطارات من الداخل.
أما عن النظام في الداخل، ولا أتكلم عن الأمن هنا، فلذلك قصة أخرى..

الاكثر قراءة