محمود فادى... بدأ مشواره مع الكلاب بـ " عضة " ثم أنشأ لها أكاديمية تدريب

7 فبراير 2017

حوار : ميادة حافظ


" الحالة النفسية " للكلب مهمة جداً .. وهو يحتاج إلى الخروج واللعب أكثر من السلسلة باهظة الثمن أو الطعام المستورد
تربية الكلاب تحسن الحالة المزاجية وتقوى المناعة وتساهم فى السيطرة على الإنفعالات
أنصح محبى الكلاب باختيار النوع الأنسب لظروف معيشتهم .


لم يعرف أن "عضة كلب" وهو طفل صغير ستصبح سببا فى عشقه للكلاب فيما بعد وإنشاء أكبر أكاديمية لتدريب الكلاب فى مصر .. محمود فادى عمره لا يتعدى 27 سنة، تخرج فى كلية الحقوق جامعة القاهرة ،وعمل لفترة فى إحدى شركات الاتصالات ،لكن حبه وتعلقه بالكلاب دفعه إلى ترك عمله والتفرغ للمجال الذى اختاره .. فى السطور التالية  تفاصيل أكتر عن سر عشق محمود للكلاب وهدفه من إنشاء الأكاديمية ونصائحه لمحبى تربية الكلاب.


-  كيف كانت بدايتك مع تربية الكلاب؟
عندما كنت طفلا صغيرا تعرضت لحادث هجوم وعض من أحد كلاب الشارع، وبعدها كان أمامى خياران إما أن أكره الكلاب تماما وأمتنع عن التعامل معهم أو أن أبحث عن أسباب ماتعرضت له، ووقتها أخذنى فضولى للبحث عن أسباب هجوم الكلاب على الناس وبدأت فى قراءة كتب عن تربية الكلاب وكيفية التعامل معها وفجأة تحول طموحى وأصبحت أتمنى أن أقوم بتدريب الكلاب الموجودة بالشارع كلها حتى لا تؤذى المارة ..

- متى بدأت فى تربية الكلاب فى المنزل ؟
بعد الحادث بفترة قصيرة وأثناء بحثى وتعمقى فيما يخص الكلاب قررت شراء كلب ،ولأن أهلى يرفضون تماما فكرة وجود كلب فى البيت، وسنى وقتها كانت صغيرة فكان والدى يقوم بتسريب كل كلب أشتريه، وظللت لفترة أقتنى كلاب أصدقائى لأطبق عليهم بعض قواعد التدريب التى أقرأها وأبحث عنها ثم أعيدها لهم بعد عدة أيام ..وظللت كذلك حتى تخرجت في الجامعة وعملت بإحدى شركات الاتصالات ووقتها اشتريت كلباً من نوع  "هاسكى" وهو الوحيد الذى استمر معى لأننى قدرت أقنع أهلى وقتها باقتنائه .


 هل حصلت على كورسات لتربية الكلاب أم اكتفيت بالكتب والأبحاث الخاصة بالكلاب فقط ؟
بعد تخرجى من الجامعة حصلت على عدة كورسات online مع مشاهير تدريب الكلاب فى العالم واشتريت عدة كتب من الخارج تهتم بسلوكيات الكلاب، لأن هدفى فى النهاية هو فهم طبيعة وسلوك الكلب والسيكولوجية الخاصة به فى التعامل مع الناس ومع الكلاب والحيوانات الأخرى .


- ولماذا فكرت فى إنشاء أكاديمية لتدريب الكلاب ؟
بعد أن أصبحت لدى خبرة جيدة ومعلومات كافية جدا لتحسين سلوك الكلاب ومعرفة أفضل أساليب التعامل معهم قررت إنشاء الأكاديمية منذ حوالى 4 سنوات لمساعدة مقتنى الكلاب فى التعامل مع الكلاب بطريقة أفضل من خلال نقل الخبرات والمعلومات التى وصلت لها إلى كل محبى ومربى الكلاب لمساعدتهم بشكل جيد فى تجنب الكثير من المشاكل التى تواجههم خلال التعامل مع الكلاب وذلك لأننا فى مصر نحتاج بشدة لهذه النوعية من الأكاديميات خاصة مع ارتفاع معدلات تربية الكلاب فى مصر .


- ما هو الدور الذى تقوم به الأكاديمية الآن فى تربية الكلاب وتعديل سلوكياتهم ؟
نقوم فى الأكاديمية بتعليم مقتنى الكلاب الطرق السليمة للتعامل مع الكلاب وتعريف كل شخص بالأنواع والفصائل الأنسب لهم، كنا نركز على الحالة النفسية للكلب،و أسباب هجومه على الناس فى بعض الأحيان وكيفية تحسين سلوك الكلاب وترويضها للتخلص من السلوكيات السيئة وإكسابهم المهارات والسلوكيات الجيدة فى نفس الوقت . فالأكاديمية تهتم بإعطاء هواة تربية الكلاب كل الخبرات والمعلومات اللازمة للتعامل بشكل سليم مع الكلاب،بالإضافة إلى تحسين سلوكيات الكلاب التى يشكو منها أصحابها ..


- متى يقرر الشخص أن يصطحب الكلب إلى أكاديمية لتدريب الكلاب؟
عندما يجد تغيراً فى سلوك الكلب أو أن الكلب أصبح عنيفاً أو هجومياً بطريقة زائدة عن طبعه، وعندما يرفض الكلب الاستجابة إلى أوامره، أوعندما يشعر أنه يواجه مشكة ما وغير قادر على التعامل معها .. وأنا لدى عدد كبير جدا من الفيديوهات الموجودة على الإنترنت والتى تساعد مربى الكلاب فى التعامل مع الكلب فى كل ظروفه


- هل يتطلب الأمر إلى ترك الكلب فى الأكاديمية لفترة أم مجرد زيارات ؟
وفقا للحالة ،فأحيانا تكون المشكلة بسيطة جدا ولا تحتاج سوى لبعض الإرشادات فى التعامل أو عدد قليل من الزيارات،وفى أحيان اخرى أحتاج إلى إقامة الكلب عدة أيام معى فى الأكاديمية لمتابعة سلوكه وتعديله تدريجيا ..  


- هل يمكن لأى شخص أن يربى كلباً فى منزله ؟
بالتأكيد يمكن لأى شخص يحب الكلاب أن يربى كلباً فى منزله ،لكن الأهم من ذلك هو اختيار النوع المناسب لظروفه، فمن الكلاب من هو hyperأو نشيط جدا وهذا لا يتناسب مع حياة المسنين وكبار السن، كذلك هناك نوعية من الكلاب الأنسب للإقامة مع أصحاب الإعاقات الحركية، فقبل اقتناء الكلب لابد من التعرف على النوع الأنسب لظروف حياة الأشخاص الذين سيتعاملون معه وفقا لطاقته واحتياجاته وطبعه .


- بصراحة ..ما رأيك فى موضة تربية الكلاب التى انتشرت مؤخرا فى مصر بشكل ملحوظ؟
للأسف الكثيرون يتعاملون مع تربية الكلاب على أنها موضة أو نوع من الوجاهه أو الـ prestige  لكنهم يفتقدون لأبسط قواعد التعامل مع الكلاب ويقابلون مشاكل كثيرة جدا، ولذلك أنصح الناس بألا يشتروا كلاباً إلا لو كانوا يحبونها فعلا ولديهم القدرة علي التعامل معها .


-  ما هى الشكوى الأكثر تكرارا بين مربى الكلاب ؟
"عدم التفاهم" هى الشكوى الأكثر انتشارا بين مربى الكلاب وعادة ما يرجع عدم التفاهم مع الكلب إلى الجهل بنفسية الكلب، فاحتياجات الكلب النفسية أكثر من البدنية، فالكثير من مربى الكلاب يعتقدون أن شراء سلسلة باهظة الثمن أو طعام مستورد من نوع معين هو أكثر ما يرضى الكلب فى حين أن الكلب يحتاج أكثر إلى الخروج واللعب والاهتمام .. وهناك قاعدة أكيدة تقول: إن أى تغير فى سلوك الكلب للأسوأ يكون بسبب خطأ فى معاملة صاحبه من الأساس .. فالكلب ممكن أن يصبح عدوانيا أو هجوميا بسبب عدم خروجه من المنزل ويكون المربى هو السبب فى ذلك.


- هل هناك معلومات لا يعرفها الكثيرون عن الكلاب؟
طبعا، أهمها أن التعامل مع الكلاب فن يحتاج إلى ثقافة ومعرفة جيدة، فمثلا من الأخطاء الشائعة التى يقوم بها الكثيرون عندما يشاهدون كلبا صغيرا هو القيام بالطبطبة عليه كثيرا وتقبيله واحتضانه فى حين أن ذلك يستفز الكلب جدا، لأنه يحتاج إلى وقت كاف للتعرف على الناس ولا يسمح لأى شخص أن يقبله أو يحتضنه من أول مقابلة ،مثله فى ذلك مثل الإنسان ..فالكلب يحتاج إلى أن يألف الشخص فى البداية قبل التقبيل والاهتمام ،فإذا شعر بأنه سعيد بوجود شخص معين يبدأ بالذهاب إليه والوقوف بجانبه أو لعق ملابسه وهوتعبير عن الاهتمام والحب .

- هل يختلف نوع الكلب المناسب للاقتناء وفقا لنوع وحجم المنزل؟
بالتأكيد، فينصح بتربية أنواع معينة من الكلاب فى الفلل أو المنازل التى بها مساحات واسعة مثل الحدائق ،مثل كلاب الحراسة "روت وايلر" و"دوبر مان" و"كين كورسو"، أما الأنواع الأنسب للشقق أو البيوت ذات المساحات المحدودة "بول دوج" و"أكيتا" ..


- هل تربية الكلاب تعلم أصحابها مهارات أو سلوكيات معينة ؟
طبعا، لأن تربية الكلاب تعود الإنسان على أن يصبح أكثر قدرة على السيطرة على الانفعالات، وهو ما يلحظه الأشخاص العصبيون تحديدا عندما يقومون بتربية الكلاب ،وأنا شخصيا أعرف أكثر من شخص من هؤلاء الذين يؤكدون أن اقتناء الكلاب ساهم بشكل كبير فى قدرتهم على التحكم فى الغضب والانفعالات بشكل ملحوظ self control  ..بالإضافة إلى أن الكلاب تساهم فى تقوية المناعة بشكل كبير وهو السبب الذى جعل الكثير من المصحات النفسية فى الخارج ومراكز علاج الأمراض مثل الأطفال مرضى التوحد والسرطان ينصحون المرضى باقتناء الكلاب لأن التعامل واللعب معها يحسن الحالة المزاجية بشدة ويساهم فى تعافى المرضى 


الاكثر قراءة